الامومة و الطفولة

احسن لبن

الاطفال هم زينه الحياه لابد من التعاطف معهم ومتابعتهم والاهتمام بهم وتقديم كل وسائل الراحه والامان الممكنه الى ان ينضجو ويصبحون ان يدركون ما حولهم وان يعتمدون على انفسهم فهذه سنه من سنن الحياه اوصانا بها الله عز وجل . يعتبر حليب الثدي أفضل أنواع الحليب الذي يتناوله الرضيع إلا أنه للأسف قد لا يتوفر دائما، عندها استعملي الحليب الصناعي كبديل في الحالات التالية : •إذا قررت عدم إرضاع الطفل من الثدي. •إذا رغبت في أو اضطررت لإيقاف الرضاعة من الثدي بينما طفلك لم يتجاوز السنة الأولى من العمر. • لو دعت الحاجة أحيانا لرضعات إضافية بعد تمام إدرار الحليب من الثدي. ملاحظة: إذا كنت ترغبين في إرضاع الطفل من ثديك ولكن تشعرين أن حليب ثديك غير كاف فلا تتوقفي عن الإرضاع من ثديك ولكن بدلا من ذلك اطلبي المساعدة والاستشارة من الطبيب أو اختصاصي الإرضاع. يعتبر الحليب الصناعي بديلاً آمناً لحليب الثدي. وقد تم تصنيعه بحيث يضاهي حليب الأم ويفي بالاحتياجات الغذائية للطفل بتقديم جميع المواد الغذائية الأساسية المعروفة بكميات مناسبة. وتشتق غالبيـة أنواع الحليب الصناعـي من حليب البقر إلا أن أنواعا قليلـة منه تشتق من فول الصويـا (soybeans) مخصصة للأطفال الذين قد تكون لديهم حساسية من البروتين الموجود في حليب البقر. إن التغذية بالرضّاعة يمكن أن تمد الطفل بجميع الفوائد العاطفية وكثير من الفوائد الصحية للرضاعة الطبيعية، فينمو الأطفال الذين تتم تغذيتهم بالحليب الصناعي بنفس السرعة التي ينموبها أطفال الرضاعة الطبيعية ويكونون على نفس الدرجة من السعادة ، إلا أن هناك ميزة خاصة للحليب الصناعي وهي أن الأب يمكنه المشاركة في إطعام الطفل. استخدمي الحليب الصناعي المزود بمقادير كافية من الحديد لمنع فقر الدم الناتج عن نقص الحديد كما جاء في توصيات الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال. إن كمية الحديد التي تحتويها هذه الألبان قليلة بدرجة لا تسبب أي إسهال أوإمساك. لا تستخدمي أنواع الحليب التي تنخفض فيها نسبة الحديد. غالبية أنواع الحليب الصناعي للأطفال متوفرة في ثلاثة أشكال : مسحوق أو سائل مركز أو سائل جاهز للتناول . يعتبر الحليب المسحوق والسائل الجاهز للتناول أفضل الأنواع ملاءمة عندما تحتاجين الحليب الصناعي أحيانا كحليب إضافي لحليب الثدي. يخلط الحليب المركز بالماء بنسبة 1:1 بينما تضاف ملعقة مسحوق الحليب الصناعي إلى أوقيتين (أي حوالي 60 مللتر) من الماء. لا تجعلي الحليب أكثر تركيزا بإضافة المزيد من المسحوق أو الحليب المركز ولا تزيدي كمية الحليب بإضافة المزيد من الماء أكثر مما هو محدد.إن القياس الدقيق والخلط المحدد يضمن أن الطفل يتناول الحليب المناسب. إذا كنت تستعملين ماء الصنبور لتحضير الحليب فاستعملي ماء الصنبور البارد فقط وإذا لم يكن ماء الصنبور قد استعمل لعدة ساعات فلابد من فتح الصنبور لمدة دقيقتين قبل اخذ الماء منه (لأن أنابيب الماء القديمة قد تحتوي سبائك لحام يدخل الرصاص في تركيبها، والرصاص عادة يذوب بسهولة في الماء الفاتر أو الراكد) لكن الماء الجديد البارد مأمون العاقبة. إذا كنت تقومين بتحضير رضعة واحدة كل مرة فلا تحتاجين لاستعمال الماء المغلي لكن يكفي تسخين الماء البارد للدرجة المفضلة . يجب استعمال مياه نظيفة ومأمونة وإلا فلا بد من غليها لمدة عشر دقائق أو استخدمي ماءً مقطراً حتى يبلغ الطفل ستة أشهر من العمر. إذا كنت تفضلين إعداد كمية كبيرة من الحليب فاستخدمي ماءً مغلياً أو مقطراً مع اتباع التعليمات المطبوعة على جانب علبة الحليب بدقة ويجب حفظ هذا الحليب في الثلاجة كما يجب استخدامه خلال ثماني وأربعين ساعة. يفضل العديد من الأطفال الحليب البارد في الصيف، كما يفضل معظمهم الحليب الدافئ في الشتاء، ويمكنك بالتجربة تحديد درجة الحرارة التي يفضلها الطفل. إذا قمت بتدفئة الحليب فإن عليك التأكد من قياس درجة الحرارة قبل تقديمه للطفل حتى لا يحرق فم الطفل إذا كان شديد الحرارة.

داليا

♥ احب نشر بوستات و نصائح مفيده للاسره و المجتمع مجانا هذه هوايتى و حب عطاء وايصال الفائدة للجميع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات