الرياضه للجميع

محمد صلاح فى مهمة مزدوجة مع ليفربول ضد تشيلسي اليوم

يسعى النجم المصرى محمد صلاح لقيادة ليفربول نحو تحقيق الفوز السابع على التوالى بمسابقة الدورى الانجليزى ورد إعتباره أمام تشيلسى فى المباراة المرتقبة التى تجمع بين الفريقين فى السادسة والنصف مساء اليوم، السبت، بملعب “ستامفورد بريدج” معقل تشيلسي، فى قمة مباريات الجولة السابعة من عمر “البريميرليج”.

تشيلسي يستضيف ليفربول فى قمة الدوري الانجليزي

ويتصدر ليفربول جدول ترتيب الدورى الانجليزى برصيد 18 نقطة حصدها من 6 انتصارات متتالية محققاً أفضل بداية فى تاريخ مشاركاته بالمسابقة، متفوقاً بفارق نقطتين على مانشستر سيتى وتشيلسى أصحاب المركزين الثانى والثالث على الترتيب.

ويسعى محمد صلاح لقيادة ليفربول تحقيق الفوز فى مباراة اليوم من أجل مواصلة الانفراد بصدارة الدورى الانجليزى وتوسيع الفارق مع تشيلسى أحد أبرز المرشحين لحصد لقب “البريميرليج” هذا الموسم إلى خمس نقاط، بجانب الثأر من الهزيمة التى تعرض لها قبل 3 أيام بملعب “آنفيلد” أمام تشيلسى بنتيجة 1 – 2، ليودع بطولة كأس الرابطة من الدور الثالث.

فى المقابل، يدخل تشيلسى مباراة اليوم وسط معنويات عالية، ساعياً لتحقيق الفوز الثانى على التوالى على ليفربول فى أقل من أسبوع وإعتلاء صدارة الدورى الانجليزى حال تعثر مانشستر سيتى أمام برايتون، ويملك تشيلسى سجلاً مميزاً فى تاريخ مواجهاته أمام ليفربول الذى فاز فى مرة واحدة فى آخر خمس مواجهات فى الدورى ضد تشيلسي، من بينها الهزيمة بهدف دون مقابل فى ملعب “ستامفورد بريدج” فى مايو الماضي.

وستكون الأنظار فى مباراة ليفربول وتشيلسى متجهة صوب الثنائى محمد صلاح وهازارد لما يملكه الثنائى من قدرات فنية وتهديفية فائقة، حيث يعتقد يورجن كلوب المدير الفنى لنادى ليفربول وماوريسيو سارى المدير الفنى لنادى تشيلسي، أن محمد صلاح وهازارد يشكلاًن خطراً كبيراً على بداية فريقهما المثالية فى مسابقة الدورى الإنجليزي، لاسيما وأن ليفربول وتشيلسى لم يتذوقا مرارة الهزيمة فى البطولة حتى الآن.

الوسوم

داليا

♥ احب نشر بوستات و نصائح مفيده للاسره و المجتمع مجانا هذه هوايتى و حب عطاء وايصال الفائدة للجميع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات